التخطي إلى المحتوى
تصريحات مُتحدث حملة  ” خليها تصدي ” لبرنامج الحكاية لعمرو أديب تحمل الوعيد بإجراءاتٍ أكثر قسوة ضد وكلاء السيارات

مُجدداً تعود حملة خليها تصدي للمشهد بعد أن حققت وفي فترة وجيزة ضربة قوية لقطاع السيارات بمصر بعد أن دعت لمقاطعة الشراء احتجاجاً على غلاء الوكلاء ونجحت فعلياً فيما دعت إليه، فجميع مؤشرات سوق السيارات بمصر تؤكد أنه منذ بداية يناير من بداية العام وحتى الآن أصاب قطاع السيارات ركود غير مسبوق بسبب دعوات المقاطعة .

واليوم وفي تصريحات تلفزيونية ببرنامج الحكاية على قناة mbc مصر جديدة له، أكد محمد شتا المتحدث باسم حملة ” خليها تصدي ” أن قطاع السيارات سوف يشهد مزيد من الركود مستقبلاً سيؤدي لخفض الأسعار حتماً، مؤكداً بالوقت نفسه، أن الحملة سوف تتخذ إجراءات أخرى أشد إن لم يتراجع الوكلاء عن سياستهم الاحتكارية ورفع الأسعار الغير مبرر .

حيث أكد شتا أن الخطوة القادمة هي قيام الحملة بتعريف المستهلك كيف يستورد السيارة بنفسه تخفيضاً للتكاليف، وقال شتا خلال تصريحاته لبرنامج الحكاية للإعلامي عمرو أديب، أن هناك شركات بالفعل بدأت الآن في مصر تأسيس نشاطها التجاري على هذا الغرض، القائم على مساعدة العميل لاستيراد السيارة بشكل مباشر دون الحاجة لوسيط متمثل في الوكيل .

قد يهمك أيضاً

عن الكاتب

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.